بعد هجوم مانهايم فيزر تحذر من إدانة جزافية للمسلمين

4 يونيو 202454 مشاهدةآخر تحديث :
بعد هجوم مانهايم فيزر تحذر من إدانة جزافية للمسلمين

بعد هجوم مانهايم فيزر تحذر من إدانة جزافية للمسلمين

ألمانيا بالعربي 04 يونيو 2024

تحذر وزيرة الداخلية الألمانية، نانسي فيزر، من تجريم غير مبرر للمسلمين في ألمانيا، مؤكدة في الوقت نفسه على حزمها في مواجهة التطرف، عقب الهجوم الدموي الذي وقع في مدينة مانهايم وأسفر عن موت رجل شرطة.

وفي بيان صحفي صادر عن الوزارة يوم الثلاثاء ، أشارت نانسي فيزر إلى أن “نحن نفرق بين المسلمين الذين ينتمون إلينا، والإسلامويين الذين نحاربهم بكل شدة”.

وأضافت فيزر أنه من المهم أن يقوم المدعي العام الألماني بالتحقيق في هذا الحادث “بناءً على مؤشرات واضحة على وجود دافع إسلاموي”، مؤكدة على استمرار السلطات الأمنية في مراقبة الأوساط الإسلامية بشكل مكثف.

وفي ردها على الهجوم، قالت فيزر: “لن نسمح للمتطرفين والإرهابيين بتقسيمنا”.

وتجدر الإشارة إلى أن الهجوم وقع عندما قام شاب أفغاني يبلغ من العمر 25 عامًا بطعن 6 أشخاص، بينهم شرطي، خلال مظاهرة مناهضة للإسلام في ميدان “ماركتبلاتس” بمدينة مانهايم يوم الجمعة الماضي. وقد توفي الشرطي البالغ من العمر 29 عامًا لاحقًا متأثرًا بجروحه.

وأثار الهجوم جدلاً حول إمكانية إعادة تنفيذ عمليات الترحيل إلى أفغانستان. ومع ذلك، أوضحت فيزر أن المهاجم الأفغاني، الذي لم يكن معروفًا للشرطة قبل الحادث، لم يكن ملزمًا بترحيله قانونًا، حيث يمتلك إقامة قانونية في ألمانيا.

من جهتها، حذرت رئيسة الجالية التركية في ألمانيا، أسليهان يسيلكايا-يورتباي، من “زيادة التشكيك في المسلمين” بعد الهجوم، مؤكدة أن مثل هذه التصريحات “تسهم في زيادة العداء وتقسيم المجتمع”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة