ألمانيا تفتتح أكبر معرض تجاري للصناعات الغذائية في العالم

8 أكتوبر 20231٬462 مشاهدةآخر تحديث :
ألمانيا تفتتح أكبر معرض تجاري للصناعات الغذائية في العالم

ألمانيا تفتتح أكبر معرض تجاري للصناعات الغذائية في العالم

ألمانيا بالعربي – متابعات

افتتح وزير الزراعة الألماني، جيم أوزدمير، أكبر وأهم معرض تجاري في العالم لصناعة الأغذية والمشروبات (أنوغا) في مركز المعارض في مدينة كولن، الذي سيستمر حتى 11 أكتوبر/ تشرين الأول الحالي.

يشارك في المعرض، على مساحة 3000 متر مربع تقريباً، أكثرمن 7800 عارض من 118 دولة، في مقدمتها بلجيكا والصين وإيطاليا وهولندا وإسبانيا وتركيا والولايات المتحدة الأميركية، بينها العديد من الشركات الناشئة.

وتحت الشعار التوجيهي” النمو المستدام”، سيركز المعرض على الأطعمة الحلال والنباتية والعضوية. وقدمت وزارة الزراعة والأغذية الفيدرالية نفسها في معرض عام 2023 لأول مرة تحت العلامة التجارية “صنع في ألمانيا”، وأورد الموقع الإلكتروني الخاص بالوزارة أن جناحها في المعرض سيوضح كيفية توفير المبيدات الحشرية في زراعة التفاح مثلاً، وما هي آليات الدعم الموجودة لتطوير الزراعة العضوية.

وفي هذا السياق، أشارت شبكة ايه ار دي، مساء السبت، أنه ستُناقش في المعرض التجاري العديد من الأفكار للبدائل النباتية، بينها المصنوعة من الأعشاب البحرية والبروتينيات النباتية وغيرها، كالطحالب الغنية بالعناصر الغذائية من أحماض أوميغا 3.

وسيقدم معرض أنوغا، الذي ينظم كل عامين، جنباً إلى جنب مع شركاء جدد، برنامجاً متنوعاً من الفعاليات مع عدد من الخبراء المتميزين، وحيث سيكون التركيز على صناعات الأغذية، وكل ذلك في ضوء التحديات العالمية مثل تغير المناخ وندرة الموارد، وتزايد عدد السكان وارتفاع نسبة التضخم.

ولا تزال الشركات العاملة في هذا القطاع ترزح تحت وطأة التكاليف المرتفعة، خصوصاً مشتقات الطاقة والمواد الخام. وتضم صناعة الأغذية الالمانية ما يقرب من 6000 شركة معظمها متوسطة الحجم.

وستتوافر في المعرض جميع أنواع الأطعمة المعلبة والحلويات والمخبوزات واللحوم والمجمدة والأسماك والأجبان والمنتجات العضوية والمشروبات. وهذا العام توجد مساحات من الرفوف مخصصة للأغذية الحلال التي تتوافق مع قوانين النظام الغذائي الإسلامي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة