المدعي العام: “مندمجاً جيداً”.. محاكمة لاجئ سوري في ألمانيا بتهمة غريبة

1 يونيو 20233٬501 مشاهدةآخر تحديث :
اللاجئ السوري في ألمانيا "إسماعيل د." (بيلد)
اللاجئ السوري في ألمانيا "إسماعيل د." (بيلد)

المدعي العام: مندمجاً جيداً.. محاكمة لاجئ سوري في ألمانيا بتهمة ارتكاب 6 مخالفات

ألمانيا بالعربي – فريق التحرير

يجري محاكمة لاجئ سوري في محكمة لايبزيغ الإقليمية في ألمانيا بتهمة شراء كميات كبيرة من الألبسة المقلدة (المزورة) من تركيا، بالإضافة إلى وجود 6 مخالفات سابقة. وقد وصفه المدعي العام بأنه “مندمج جيدًا”.

ووفقًا لصحيفة “بيلد” الألمانية، قدّم السوري المدعو “إسماعيل د.”، البالغ من العمر 40 عامًا، طلبًا في عام 2019 لشراء سلع تحمل علامات تجارية مقلدة، بما في ذلك 120 بدلة رياضية للأطفال من أديداس، وبلوزات من جورجيو أرماني، و 11 بدلة من غوتشي، و 36 بدلة رياضية من لاكوست، و 5 حقائب يد من برادا، وساعة رولكس من تركيا.

في البداية، أنكر المتهم الاتهامات وزعم أن البضائع وصلت إليه عن طريق الخطأ وأنه لم يكن قد طلبها. ولكن القاضية رفضت ادعاءه، مشيرة إلى أن المتهم يمتلك متجرًا يعرض نفس العلامات التجارية. لاحقًا، اعترف المتهم بارتكاب الجريمة وتم توقيع عقوبة السجن لمدة ستة أشهر على سجن معلقة.

وأفادت الصحيفة بأن المدعي العام أعتبر المتهم “مندمجًا جيدًا”، لكنها أشارت إلى أن “إسماعيل د.” قدم طلبًا للحصول على الجنسية الألمانية قبل ستة أشهر، وأن تطبيق عقوبة كبيرة قد يؤثر على فرصه في الحصول على الجنسية.

المتهم “إسماعيل د.” وصل إلى ألمانيا في عام 2014 وافتتح متجره الخاص في عام 2019. يعيش هو وزوجته وطفله البالغ من العمر سبع سنوات، ويتقاضى دخلاً شهرياً يبلغ حوالي 2000 يورو.

يوجد لدى المتهم سجل جنائي يشمل قيادة السيارة بدون رخصة، وتزوير المستندات، وسوء استخدام لوحة الترخيص، والإيذاء الجسدي المتعمد والاكراه.

وبسبب قلة إتقانه للغة الألمانية، احتاج المتهم خلال جلسات المحاكمة إلى مترجم. ومع ذلك، اعتبره المدعي العام “مندمجًا جيدًا”، وفقًا لما ذكرته صحيفة “بيلد” الألمانية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة