“بهدف الركوب مجاناً”.. سوري يخاطر بحياته ويتعلق بقطار سريع في ألمانيا

13 ديسمبر 2022650 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهرين
“بهدف الركوب مجاناً”.. سوري يخاطر بحياته ويتعلق بقطار سريع في ألمانيا

“بهدف الركوب مجاناً”.. سوري يخاطر بحياته ويتعلق بقطار سريع في ألمانيا

ألمانيا بالعربي – متابعات

أقدم لاجئ سوري يبلغ من العمر 36 عاماً على التعلق من الخارج بقطار إقليمي يربط بين المدن تزيد سرعته على 100 كيلومتر في الساعة، مخاطراً بحياته بهدف الركوب مجاناً، في مدينة ليفركوزن في ولاية شمال الراين غربي ألمانيا.

وذكرت صحيفة (بيلد) الألمانية أن “مضيفة القطار (RE7) شاهدت الرجل مساء الأحد عندما نظرت من النافذة الجانبية، حيث كان قد تشبث بالفعل في القطار السريع لمسافة كيلومتر واحد، فأبلغت سائق القطار الذي قام على الفور بتفعيل نظام الفرملة الطارئة”.

وقالت الشرطة الألمانية في بيان إن “موظفي القطار احتجزوا الرجل حتى وصول الشرطة الفيدرالية التي قالت إن الرجل من الجنسية السورية ويبلغ من العمر 36 عاماً، ومطلوب من قبل النيابة العامة في كوبلنز وبوخوم بتهمة السرقة ومقاومة السلطات”.

وأضافت أن “المسافر المتعلق على القطار، أبلغ الشرطة في وقت لاحق أنه قفز على عتبة القطار الجانبية (المسند المثبت تحت الأبواب الجانبية للقطارات أو الشاحنات) في محطة ليفركوزن – أوبلادن لأنه لم يكن لديه كمامة”.

وأوضحت أن الرجل يواجه حالياً إجراءات جنائية بتهمة التدخل الخطير في حركة السكك الحديدية. مشيرةً إلى أن “الحادثة تسببت بتأخير قطارين لما مجموعه 46 دقيقة”.

سوري يطعن مفتش تذاكر

والشهر الفائت، أقدم شاب سوري يبلغ من العمر 23 عاماً على طعن مفتش التذاكر في إحدى الحافلات بوساطة سكين بعد أن أوقف الحافلة وثقب عجلتها في مدينة دريسدن التابعة لولاية ساكسونيا شرقي ألمانيا.

وبحسب صحيفة (بيلد) فإن “الحادثة حصلت عندما طلب مفتش التذاكر من الشاب السوري إبراز تذكرة الركوب، وأحضر الشرطة للتأكد من أوراقه، وطُرد على إثرها من الحافلة لأنه لم يكن يملك تذكرة، لكن الشاب عاد على دراجته الهوائية ولحق بالحافلة وأوقفها وثقب أحد إطاراتها بالسكين”.

وأضافت أنه “عندما حاول المفتش إيقاف الشاب ومنعه من تخريب الحافلة، سارع الشاب إلى طعن المفتش في بطنه بالسكين ما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة، وهرب بدراجته الهوائية على الفور لكن الشرطة تمكنت من القبض عليه بعد دقائق قليلة”.

متابعات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة