تسريب مكالمة هاتفية لبوتين أرعبت العالم

ألمانيا بالعربي
2022-11-06T18:20:57+03:00
أخبار العالم
6 نوفمبر 20221٬119 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
تسريب مكالمة هاتفية لبوتين أرعبت العالم
بوتين

تسريب مكالمة هاتفية لبوتين أرعبت العالم

كشفت صحف غربية عما دار بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، خلال اتصال جمع بينهما وأثار قلق القادة الغربيين، خاصةً عندما أشار بوتين إلى الهجومين النوويين على هيروشيما وناغازاكي، والرسالة التي أراد إيصالها.

– تصريح لبوتين عن هيروشيما وناغازاكي يثير هلع الغرب

وفقاً لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية في تقرير نشرته فإن مصادر دبلوماسية، قالت: إن الرئيس الروسي أثار قلق القادة الغربيين بالإشارة إلى الهجومين النوويين على هيروشيما وناغازاكي في محادثة مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون”.

ونقلاً عن موقع ستيب نيوز وبحسب المصادر، أعرب بوتيـن عن رأي مفاده أن القصف النووي – الذي أدى إلى استسلام اليابان ونهاية الحرب العالمية الثانية – أظهر أنه “لا داعي لمهاجمة المدن الكبرى من أجل الانتصار”.

وكانت الولايات المتحدة فجرت قنبلتين ذريتين فوق مدينتي هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين في 6 و9 أغسطس 1945، وقتلت التفجيرات ما بين 129 ألفا و 226 ألف شخص معظمهم من المدنيين، استسلمت عقبها اليابان في 15 أغسطس.

وتأتي تسريبات حديث بوتين الهاتفي مع ماكرون وسط قلق متزايد من أن الزعيم الروسي قد يكون مستعداً لاستخدام سلاح نووي تكتيكي في أوكرانيا.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن المصدر، قوله: إن ماكرون انزعج بشكل واضح، بدا الأمر وكأنه تلميح قوي للغاية إلى أن بوتين قد يفجر سلاحاً نووياً تكتيكياً في شرق أوكرانيا، بينما يترك كييف سليمة”، منوهةً الصحيفة إلى أن هذا بدا فحوى كلامه.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن مصدر في الحكومة الفرنسية قوله إن ‘الرئيسين ناقشا بلا شك مخاطر استخدام الأسلحة النووية، يريد بوتين إيصال رسالة مفادها أن جميع الخيارات مطروحة على الطاولة، بما يتماشى مع العقيدة الروسية المتعلقة بالأسلحة النووية .

وجاء الكشف عن تعليقات هيروشيما / ناغازاكي في الوقت الذي حذر فيه بوتين سكان مدينة خيرسون الأوكرانية من المغادرة أو مواجهة الترحيل القسري إلى الأراضي التي تسيطر عليها روسيا.

ونوهت الصحيفة البريطانية إلى أن متحدث باسم الحكومة الفرنسية امتنع عن التعليق، خلال الاتصال بالسفارة الروسية في لندن للتعليق.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.