الشرطة الألمانية تعتقل موظفة في مكتب “الأوسلندر” زودت مهربي لاجئين بوثائق رسمية

ألمانيا بالعربي
أخبار ألمانياالهجرة واللجوء إلى ألمانيا
22 أكتوبر 2022578 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
الشرطة الألمانية تعتقل موظفة في مكتب “الأوسلندر” زودت مهربي لاجئين بوثائق رسمية
الشرطة الألمانية

 الشرطة الألمانية تعتقل موظفة في مكتب “الأوسلندر” زودت مهربي لاجئين بوثائق رسمية

أعلنت الشرطة الألمانية اعتقال موظفة في مكتب الهجرة بتهمة تزويد عصابة تهريب لاجئين، معظم أعضائها سوريين، بوثائق رسمية مزورة مقابل مبالغ مالية كبيرة.

وصادرت الشرطة، بعد مداهمات واسعة النطاق، 12 ألف يورو نقداً و50 هاتفاً محمولاً وحواسيب محمولة وجوازات سفر، واثنين من المشتبه بهم إضافة للموظفة.

كما فتشت الشرطة، بأمر من المدعي العام في كولونيا، 12 عقاراً تتضمن شققاً ومكاتب، في مناطق جيلسنكيرشن وليمبورغ وهيسن، وفق ما نقلت صحيفة “بيلد” الألمانية.

يدور التحقيق حول اشتباه عصابة وتهريب للاجئين الأجانب، وتحقق الشرطة الفيدرالية مع مجموعة 11 مشتبهاً بهم قدموا لأشخاص، معظمهم سوريين، وثائق هوية صادرة بشكل غير قانوني لتمكينهم من دخول ألمانيا عبر المعابر الرسمية بشكل غير شرعي.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللاجئين الذين يدخلون الأراضي الألمانية عبر هذه الوثائق، يقومون بإتلافها عند وصولهم إلى ألمانيا، قبل تقديمهم لطلب لجوء، وأحصت الشرطة حتى الآن 26 حالة من هذا النوع.

وقالت الصحيفة إن عصابة المهربين حصلوا على دعم من موظفة، 58 عاماً، تعمل في مكتب الهجرة في كولونيا “Ausländeramt”، يُزعم أنها لعبت دوراً محورياً في إصدار الشهادات وجوازات السفر للأجانب على مدى ثلاثة أشهر على الأقل.

وأشارت الشرطة الاتحادية الألمانية إلى أنها حققت في 26 حالة مرتبطة بعملية التهريب المزعومة حتى الآن، مضيفة أن “التحقيق لا يزال جارياً، وربما يتم اكتشاف المزيد من الحالات”.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.