لاجئ عربي في ألمانيا يهاجم دورية شرطة.. نهايته كانت مأساوية

RizikAlabi
أخبار ألمانيا
7 أبريل 2022786 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهرين
لاجئ عربي في ألمانيا يهاجم دورية شرطة.. نهايته كانت مأساوية

لاجئ عربي في ألمانيا يهاجم دورية شرطة.. نهايته كانت مأساوية

تنويه: اشترك في قناة ألمانيا بالعربي على تيلجرام (أنقر هنا) حتى تبقى على اطلاع بأحدث أخبار ألمانيا بالعربي

لقي لاجئ يحمل الجنسية السودانية مصرعه، قبل يومين، في مدينة هارسفيلد بألمنيا، وذلك بعد استدعاء سكان سكن اللاجئين الشرطة في المدينة .

وذكرت وسائل إعلام أن شاب سوداني الجنسية يبلغ من العمر 20 عاماً هدد نزلاء السكن، وهو يحمل سكّيناً.

وفعلاً الشاب قد حمل سكيناً عندما دخل رجال الشرطة إلى المسكن ولم يمتثل الشاب لطلب الشرطة بوضع السكين بعيدًا.

وأكّد بيان للشرطة أنّ الشاب أشهر سكينه في وجه الشرطة، وفي تلك الأثناء أطلق ثلاثة من رجال الشرطة ما مجموعه 13 رصاصة على المهاجم.

وأوضحت وسائل الإعلام أنّ 11 رصاصة منها أصابت الشاب الذي كان في حالة سكر شديد ومات في مكان الحادث.

وقال مكتب المدعي العام: إن جميع الطلقات التي أطلقها الضباط الذين تعرضوا للهجوم كانت مبررة للدفاع عن النفس.

وأعلن مكتب المدعي العام في ستاد أن “القضية المرفوعة ضد أربعة من ضباط الشرطة بتهمة القتل غير العمد قد تم إسقاطها” .

وأشار إلى أنه “يمكن لأقارب المتوفى مراجعة قرار المدعي العام من خلال تقديم شكوى إلى مكتب المدعي العام في سيل”.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.