توقيف شخص تعتقد الشرطة الألمانية أنه أشعل حريقاً في مركز للاجئين قبل 30 عاماً

RizikAlabi
أخبار ألمانيا
6 أبريل 2022263 مشاهدةآخر تحديث : منذ 8 أشهر
توقيف شخص تعتقد الشرطة الألمانية أنه أشعل حريقاً في مركز للاجئين قبل 30 عاماً

توقيف شخص تعتقد الشرطة الألمانية أنه أشعل حريقاً في مركز للاجئين قبل 30 عاماً

تنويه: اشترك في قناة ألمانيا بالعربي على تيلجرام (أنقر هنا) حتى تبقى على اطلاع بأحدث أخبار ألمانيا بالعربي

ألقت الشرطة الألمانية القبض على شخص يشتبه بأنه أضرم النار في مركز إقامة طالبي اللجوء في زارلويس قبل 30 عاما.

ووقتها أسفر الحريق العائل عن وفاة شخص وجرح 2 آخرين، وهو الحادث الذي لا يزال التحقيق فيه سارياً حتى يومنا هذا.

وقال مكتب الإدعاء العام حينها إن” دوافع الجريمة كانت يمينية متطرفة”.

وأوضحت وسائل إعلام أنّ “المتهم هو مواطن ألماني يبلغ من العمر 50 عاماً، ويدعى بيترس”.

وتعتقد الشرطة أنه “أشعل النار في مأوى للاجئين منذ أكثر من 30 عاماً، وتسبب في مقتل لاجئ يدعى صموئيل كوفي يبواه، وإصابة اثنين آخرين”.

اليوم وبعد كل هذه السنين، يواجه الألماني تهمة إشعال النار في المركز الذي كان يضم 21 طالب لجوء، بدوافع عنصرية ويمينية في 19 سبتمبر عام 1991.

وتقول الشركة إنّ بيترس التقى في 18 سبتمبر عام 1991، بمجموعة من المتطرفين اليمينيين في حانة زارلويس، وتحدثوا سويا عن عدة هجمات عنصرية شهدتها البلاد في ذلك التوقيت في هويرسفيردا في شرق ألمانيا.

وهذا اللقاء دفع بيترس إلى التوجه لمركز اللجوء في صباح 19 سبتمبر من نفس العام، وسكب البنزين على الدرج وأشعل النيران فيه.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.