بالصور..مظاهرات حاشدة في مختلف المدن الألمانية لرفض العدوان الروسي على أوكرانيا

28 فبراير 2022478 مشاهدةآخر تحديث :
بالصور..مظاهرات حاشدة في مختلف المدن الألمانية لرفض العدوان الروسي على أوكرانيا

ألمانيا بالعربي
بالصور..مظاهرات حاشدة في مختلف المدن الألمانية لرفض العدوان الروسي على أوكرانيا

شهدت شوارع العاصمة الألمانية برلين ومختلف المدن الألمانية الكبرى يوم السبت وكذلك الأحد حالة من الاحتجاجات ضد الحرب الروسية الأوكرانية حيث توافد الآلاف من الألمان على الشوارع والميادين ينادون بوقف الحرب، رافعين لافتات ضد قرارات الرئيس الروسى فلاديمير بوتين.


هذا وقد عبر المحتجون عبر الشعارات واللافتات التي رفعوها على صعود التيارات العنصرية في البلاد.


وخصوصا بعد عدة حوادث وقعت في شرق ألمانيا كان لها وقع الصدمة.
وأعلن المنظمون للمظاهرات التي تأتي عشية تنظيم انتخابات في ولاية بافاريا (جنوب) الأحد، أن عدد المشاركين بلغ نحو 150 ألف شخص.


وأعلن التجمع الذي دعا إلى المسيرة أن عدد المتظاهرين بلغ نحو 150 ألفا، بينما كان يتوقع مشاركة 40 ألفا. وقالت تيريزا هارتمان، المتحدثة باسم التجمع الذي يحمل اسم “كلنا واحد”، إن العدد الكبير للمتظاهرين هو دليل “نجاح” المظاهرة. في المقابل، لم تقدم الشرطة أي رقم بعد عن عدد المتظاهرين.

وأطلق المتظاهرون هتافات مثل “قولوها بصوت عال، نحن كلنا واحد ولن نتفرق”.


وتأتي المظاهرة بعد احتجاجات نظمت خلال الصيف ضد المهاجرين في عدد من المدن بشرق ألمانيا ووسط تنامي شعبية حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني المتطرف قبل الانتخابات المقررة في ولاية بافاريا غدا الأحد.

“لا مكان للنازيين”
ووسط طقس مشمس، سار المتظاهرون في قلب برلين حتى بوابة براندبورغ الشهيرة حيث تعاقب على المسرح عدد من المغنين. ورفعت لافتات كتب عليها “لا مكان للنازيين” و”عمليات الإنقاذ في البحر ليست جريمة” في إشارة إلى إنقاذ المهاجرين غير الشرعيين في عرض البحر.


ويتألف تجمع “كلنا واحد” من منظمات غير حكومية وفنانين ونقابات ومنظمات دينية وخيرية. وتمت الدعوة إلى التظاهرة تحت شعار “من أجل مجتمع حر ومنفتح وضد الإقصاء”، والهدف منها الاحتجاج على تنامي التيارات العنصرية بقيادة اليمين المتطرف الذي دخل قبل نحو عام إلى مجلس النواب.

وبنى حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني المتطرف شعبيته على خطاب معاد للمهاجرين بعد وصول أكثر من مليون منهم إلى ألمانيا خلال عامي 2015 و2016.

وفي مدينة كيمنتز الألمانية تحولت مظاهرة لليمين المتطرف في أواخر شهر آب/أغسطس الماضي إلى ملاحقات استهدفت الأجانب في شوارع المدينة بعد مصرع ألماني نسب قتله إلى لاجىء. كما أدى بعض المتظاهرين التحية النازية المعروفة.

ودعم مسؤولون سياسيون من اليسار على وجه التحديد هذه المظاهرة، على غرار وزير الخارجية هايكو ماس الواسع الشعبية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة