محاكمة ضد والدين في ألمانيا لسبب يتعلق بصديق ابنتهم

5 فبراير 20221٬377 مشاهدةآخر تحديث :
محاكمة ضد والدين في ألمانيا لسبب يتعلق بصديق ابنتهم

محاكمة ضد والدين في ألمانيا لسبب يتعلق بصديق ابنتهم

تنويه: اشترك في قناة ألمانيا بالعربي على تيلجرام (أنقر هنا) حتى تبقى على اطلاع بأحدث أخبار ألمانيا بالعربي

أقامت محكمة مقاطعة دوسلدورف، يوم الخميس محاكمة بحق  والدين في ألمانيا قاما بدفع صديق ابنتهم من على عمق11متراً، مما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة وقتها، وينحدر الشاب من أصول أفغانية.

وينتمي المتهمون للطائفة المسيحية “أرمن” وقدموا إلى ألمانيا برفقة ابنتهم عام 2019.

وقد وجهة المحكمة للوالدين تهمة القتل العمد بحق الشاب، وتوجب على المتهمين الرد على الاتهامات التي تم توجيهها إليهم أمام المحكمة، لكن الزوجان التزما الصمت حيال هذه الاتهامات.

وأثناء المحكمة،تحدث الشاب الأفغاني البالغ من العمر 29 عاماً كشاهد، وقال أنه أصيب ب12 كسر في العظام, وتحدث إن المتهمين رفضوا تقديم أي مساعدة له أثناء الحادثة، وعلى إثرها مكثت في المستشفى لمدة شهرين وزارتني صديقتي مرة واحدة فقط”.

وأضاف الشاب، أن الوالدان عادا إلى المنزل فجأة وكان هو موجود برفقة ابنتهم، مما جعله يصعد إلى حافة نافذة الشقة للاختباء.

لكن تم اكتشافه من قبل الوالدان, وقال إن الأم قد فكّت أصابع الشاب من إطار النافذة وقام الأب الغاضب بصفعه على وجهه عدة مرات حتى سقط الشاب أرضاً.

كما قالت صديقته صاحبة ال25عاماً، أن والديها كانا عند محامٍ في “كولونيا” وعندما عادا إلى المنزل فجأة ، شعرت بالخوف وصرخت قائلة له: “اختبئ ، اختبئ!”.

وقالت المحكمة، أن الأب المتهم يعاني حالياً من مرض خطير ويبلغ عمره (51 عاماً) وزوجته المدعى عليها أيضاً تبلغ (45 عاماً) وهما طليقان.

ومن المقرر إجراء ستة أيام أخرى من المفاوضات للمحاكمة حتى 18 مارس.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة