الحد الأدنى للأجور في ألمانيا 2022 وأرباب العمل ينتقدون!

ألمانيا بالعربي
أخبار ألمانياالعمل في ألمانيا
11 يناير 2022589 مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 أشهر
الحد الأدنى للأجور في ألمانيا 2022 وأرباب العمل ينتقدون!
العمل في ألمانيا

الحد الأدنى للأجور في ألمانيا 2022 وأرباب العمل ينتقدون!

أعلن وزير العمل الاتحادي هوبرتوس هايل أنه يريد تنفيذ الزيادة الموعودة للحد الأدنى من الأجور إلى 12 يورو هذا العام. وقال السياسي في الحزب الاشتراكي الديمقراطي لوكالة الأنباء الألمانية: “كمرشح لمنصب المستشار، قال أولاف شولتز إننا سنرفع الحد الأدنى للأجور إلى 12 يورو في غضون عام. وسنزيده هذا العام لأنها ضرورة”. مشروع قانون الزيادة سيُقدّم بالأسابيع المقبلة. هذه الزيادة بحسب هايل “يجب أن تُقر، لأنها تعبر عن العدل، واحترام العمل”. الحد الأدنى للأجور في ألمانيا حالياً 9.82 يورو في الساعة!

انتقادات من أرباب العمل

بدورهم ينتقد أرباب العمل خطة رفع الحد الأدنى للأجور بموجب القانون، لكن هايل لا يريد أن يتأثر بهذه الانتقادات. وقال: “إذا كانت جمعيات أرباب العمل لا تريد أن تتدخل الدولة، فيمكنها ويجب عليها القيام بواجبها عندما يتعلق الأمر بالمفاوضة الجماعية.

فقط 48% من الموظفين مشمولين باتفاقيات المفاوضة الجماعية”. وأشار هايل إلى أن الكثير من الناس يعملون في قطاع الأجور المنخفضة، وبالكاد يمكنهم تغطية نفقاتهم على الرغم من العمل بدوام كامل! وأوضح هايل أنه سيستفيد ملايين الأشخاص في ألمانيا من هذه الزيادة- بما في ذلك، العديد من النساء، والعديد من الناس في ولايات ألمانيا الشرقية، حيث منطقة الأجور المنخفضة بسبب الافتقار إلى تغطية المفاوضة الجماعية.

تخوف من خفض عدد الوظائف

بدوره حذر هولغر بونين من معهد مستقبل العمل (IZA) مؤخراً، من أن الزيادة قد تمثل نقطة تحول يمكن أن تتبعها بسهولة منافسة سياسية. ويخشى بونين أن تؤدي هذه الزيادة إلى خفض الوظائف. فبعض الخبراء يقولون إن زيادة الحد الأدنى للأجور لا يمكن إدارتها حالياً في تجارة التجزئة أو في تجارة التموين لأنهم يمرون بأوقات عصيبة بسبب إجراءات كورونا. لذلك لا يمكن نقل التكاليف المتزايدة إلى العملاء إلا في نطاق محدود.

لكن في الواقع لم يحدث ذلك حين تمت زيادة الحد الأدنى للأجور عام 2015، إلا في حالات قليلة. فالدراسات التي أجرتها وكالة التوظيف الاتحادية، أظهرت أن الزيادة في ذلك الوقت لم تُكلّف سوى بضع عشرات الآلاف من الوظائف! ولم تكن هناك خسارة فادحة، فقد نقلت الشركات في الغالب تكاليف الموظفين المتزايدة إلى العملاء من خلال رفع أسعار خدماتها.

10 ملايين موظف سيستفيدون من الزيادة

في السياق ذاته وبحسب موقع تاغسشاو الإخباري، فإن حوالي 9 إلى 10 ملايين موظف سيستفيدون من الزيادة للحد الأدنى للأجور. وهذا الرقم هو عدد الأشخاص الذين يكسبون حالياً أقل من 12 يورو. ومعظمهم من مندوبي المبيعات وعمال النظافة. وما يصل إلى 90% من العاملين في قطاع المطاعم. ووفقاً لوزارة العمل الاتحادية، يتقاضى خمس جميع الموظفين في ألمانيا أجراً بالساعة يقل عن ثلثي متوسط الأجر الإجمالي في الساعة. ويرى خبراء أن هذه الزيادة لن تؤدي فقط إلى أجور أكثر عدلاً، بل ستؤدي لزيادة القوة الشرائية لملايين العمال. بحوالي 9.8 مليار يورو سنوياً، وهذا ما يضمن وفقاً للخبراء “انتعاش اقتصادي ملحوظ”.

المصدر: أمل برلين – خالد العبود


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.