ميركل..تخاف الكآبة بعد تسليمها لمنصبها

Mofida
أخبار ألمانيا
30 أكتوبر 2021567 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة
ميركل..تخاف الكآبة بعد تسليمها لمنصبها

ألمانيا بالعربي

ميركل..تخاف الكآبة بعد تسليمها لمنصبها

كشفت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، عن خططها بعد ترك منصبها الذي ظلت محتفظة به لمدة 16 عاما، والتي أشارت إلى أنها “أمور كان عليها تجاهلها خلال فترة عملها”.

وأوضحت في تصريحات لصحيفة “فرانكفورتر ألجماينه تسايتونغ” الألمانية الأسبوعية، اليوم السبت، أنها “ترغب في السفر قليلا أو القراءة، أو الاستمتاع ببساطة ببعض أوقات الفراغ”، بحسب وكالة “أسوشيتد برس” للأنباء.

وأردفت مازحة: “للعلم لن تحدث اضطرابات محتملة خلال العشرين دقيقة القادمة”.

وقالت أنغيلا ميركل (67 عاما) إنه “على الرغم من إنجازها خلال السنوات التي قضتها في المنصب، إلا أنها أكدت أنها كانت صعبة بسبب الحاجة المستمرة إلى الاهتمام بالأزمات أو منعها أو الرد عليها”.

وصرحت للصحيفة:

“أستطيع أن أقول بشعور جيد الآن أنه من الصواب أن يتولى شخص آخر المسؤولية”.

وفيما أعربت ميركل عن رضاها عن توقيت رحيلها عن منصبها، وأنها تشعر بالامتنان لأنها تمكنت من الخدمة، فقد أبدت تخوفا من شعورها بالكآبة في وقت لاحق بعد مغادرتها منصبها.

وقالت: “ربما يأتي القليل من الكآبة لاحقا”.

وأنغيلا ميركل التي أعلنت في 2018 عدم ترشحها مرة أخرى في الانتخابات الوطنية، التي أجريت في شهر سبتمبر/ أيلول الماضي، قادت ألمانيا بأمان خلال سلسلة من الأزمات، بما في ذلك الأزمة المالية العالمية، وأزمة المهاجرين، ووباء فيروس كورونا.

ويجري الاشتراكيون الديمقراطيون وحزب الخضر والديمقراطيون الأحرار حاليا محادثات حول تشكيل حكومة ائتلافية، وقالت الأحزاب الثلاثة في وقت سابق من الشهر الجاري إنها تهدف إلى تعيين المستشار القادم للبلاد في أوائل شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وإلى أن يتم تشكيل الحكومة المقبلة، ستواصل أنغيلا ميركل قيادة ألمانيا في منصب مؤقت، وحضرت، اليوم السبت، قمة مجموعة العشرين في العاصمة الإيطالية روما.

المصدر: سبوتنيك


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.