الحياة تعود لطبيعتها.. نهاية نفق كورونا المظلم في أوروبا

26 سبتمبر 2021933 مشاهدةآخر تحديث :
كورونا
كورونا

ألمانيا بالعربي

الحياة تعود لطبيعتها.. نهاية نفق كورونا المظلم في أوروبا

بدأت بعض دول الاتحاد الأوروبي في التخلي عن التدابير الوقائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، لتعود الحياة إلى طبيعتها مرة أخرى وبخاصة مع التوسع في حملات التطعيم.
وتعتبر المجر من الدول التي لديها أقل عدد من القيود وتعود بشكل كامل إلى الحياة الطبيعية، كما استعادت الدانمارك والنمسا حرية الحركة وتحافظ هولندا والسويد على قيود خفيفة في المحلات التجارية والفنادق، ولكن دون فرض جواز السفر الأخضر، على الجانب الآخر، تفرض ألمانيا وإيطاليا والبرتغال الاستخدام المتكرر لجواز سفر كوفيد بالإضافة إلى قيود التباعد الاجتماعي.

وفي هولندا، لم يعد من الضروري الحفاظ على المسافة الاجتماعية ففي الرابع عشر من سبتمبر تم الإعلان عن رفع بعض القيود المفروضة على كورونا، وفي المقابل سيكون من الضروري إبراز شهادة تطعيم لدخول المطاعم والمهرجانات، وتعد إسبانيا واحدة من عشرات الدول التي لا تفرض قيودا على عدد المتواجدين داخل المتاجر، كما أن قطاع المطاعم لا يزال متأثرا بالقيود ويتطلب الدخول للمطاعم والفنادق التطعيم ضد كورونا، وهو ما يطبق على المستشفيات ودور رعاية المسنين والأنشطة الرياضية.

المصدر: بوابة الأهرام

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة