أموال المستشارين تثير الجدل في ألمانيا

Mofida
أخبار ألمانيا
23 سبتمبر 202145 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أسابيع
أموال المستشارين تثير الجدل في ألمانيا

ألمانيا بالعربي

أموال المستشارين تثير الجدل في ألمانيا

برلين  – (د ب أ) أعلنت الحكومة الاتحادية الألمانية، اليوم، أنها أنفقت أكثر من مليار يورو لمهام قام بها مستشارون من خارج الحكومة منذ عام 2017.

وجاء ذلك في رد وزارة المالية الاتحادية بألمانيا على استجواب من النائب البرلماني بحزب اليسار المعارض ماتياس هون، وحصلت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) على نسخة منه.

وبحسب الرد، جاءت وزارة الداخلية الألمانية في المركز الأول فى الإنفاق على خبراء من خارج الحكومة بقيمة لا تقل عن 9ر492 مليون يورو، وجاءت وزارة النقل في المرتبة الثانية بقيمة 9ر196 مليون يورو، وتلتها وزارة المالية بقيمة 7ر121 مليون يورو.

وكان النائب البرلماني اليساري قدم استجوابًا بشأن النفقات على مهام دعم ومشورة خارجية منذ بداية الفترة التشريعية الحالية في 24 أكتوبر عام 2017 وحتى 31 يوليو عام 2021.

يشار إلى أن تقديم خدمات من مستشارين وخبراء خارجيين يعد أمرًا مثيرًا للجدل للغاية.

 ويرى منتقدون أن شراء هذه الخبرات يعد أمرًا مكلفًا للغاية وغير ضرورى بشكل كبير فى ظل وجود آلاف العاملين فى الوزارات، كما أن هناك مخاوف من حدوث تأثير كبير على العمل الحكومى.

وفي المقابل، يرى مؤيدو تقديم هذه الخدمات من مستشاريين خارجيين أن هؤلاء الخبراء يقومون بمهام  خاصة لا تحتاج لعاملين ثابتين، ويمكن أن يسرى ذلك مثلًا على النفقات في مجال تكنولوجيا المعلومات.

ومن جانبه، قال هون: يتعين على الحكومة الاتحادية القادمة توفير شفافية كاملة بشأن مهمة هذه الشركات في الوزارات والهيئات الحكومية والحد من تأثيرها على عمليات اتخاذ القرار السياسي بشكل كبير.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.