الحصول على الجنسية الالمانية من طالب اوسبيلدونغ (تجربة شخصية)

ألمانيا بالعربي
الهجرة واللجوء إلى ألمانيا
6 سبتمبر 202169 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أسابيع
الحصول على الجنسية الالمانية من طالب اوسبيلدونغ (تجربة شخصية)
الجنسية الألمانية

تركيا بالعربي

الحصول على الجنسية الالمانية من طالب اوسبيلدونغ (تجربة شخصية)

تجربة طالب درس اوسبيلدونغ في الحصول على الجنسية الالمانية هذه المقالة من موقع اوسبيلدونغ السوريين.

فيما يلي نشارككم تجربة طالب من اعضاء فريق اوسبيلدونغ السوريين في الحصول على الجنسية الألمانية

اولا يجب ان نوضح ان الطالب

اتى إلى المانيا في عام 2014 الشهر الخامس عن طريق الامم المتحدة وكان لديه اقامة تجدد كل سنتين اي انه غير حاصل على لجوء.

بدأ اوسبيلدونغ في عام 2016 انتهى من الاوسبيلدونغ في سنة 2019 بعد ذلك حصل على عقد عمل دائم

يعمل في شركة التي تخرج منها منذ 2019 الشهر السادس

تاريخ تقديم الطلب للتجنس الشهر الخامس 2020

كيف جرت عملية تقديم الطلب؟

في اول 2020 اتصل على مكتب التجنيس في الولاية واخبرهم انه يريد التقدم على الجنسية بعد مدة ستة سنوات.

تم تحويله للموظف المختص لتقديم الـ Beratung

من خلال المكالمة طلب منه الاوراق التالية ارسالها بالبريد:

عقد عمل و Arbeitgebersbescheinig

شهادة الأوسبيلدونغ

بيان ولادة مترجم ومصدق من الخارجية السورية

الطلب المقدم وورقة الموافقة على القوانين الالمانية

استمارة التقدم على الجنسية

صورة شخصية

جواز السفر السوري المتقدم لديه الجواز غير منتهي الصلاحية

اشعار التأمين الطبي

Wohnberechtigung او عقد ايجار

سيرة ذاتية

Lohnabrechnung ثلاث شهور

الاقامة الالمانية سارية المفعول

جميع المستندات عبارة عن نسخ تم ارسالهم بالبريد إلى مكتب التجنيس تم ارسالهم في 2020 الشهر الخامس

تم ارسال امر تأكيد استلام الملف والتوقيع على القبول بالسؤال بعد استلام الملف

تم استلام بوست لتحويل الرسوم بعد شهرين من تاريخ تقديم الطلب

تم استلام البوست لإستلام قرار التجنيس في 2021 الشهر الرابع

استلام الجنسية كان بشهر الخامس 2021

طبعا نلاحظ في حال وجود شهادة الاوسبيلدونغ لم يطلب شهادة اللغة و شهادة الفحص السياسي

الولاية المقدم الطلب فيها هامبورغ


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.